SYRIE DANS LE COEUR (16) : MA’ALOULA

سألوني من انت ؟
فأجبتهم أنا قارع أجراس الكنائس القديمة ..
أنا مؤذن الجوامع ، أتلو أبانا الذي في السموات ..
فيغمرني طيف القديسين و يطيب قلبي برسول الله محمد ..
… … فتصلي لي العذراء فيقبّل وجهي يسوع ..
وأسمع الله أكبر من خشوع الكنائس ..
وصوت يسوع من قبة الجوامع ..
فلا تسألني من أين أنا ؟؟ أو من أنا ؟؟
لأنني من بلد كل الأديان 
انها سوريا

s,vdh
 
شهدت كنائس دمشق السبت 7 سبتمبر / أيلول، صلاة جماعية من أجل السلام في سورية، بالتزامن مع صلاة أداها البابا فرنسيس في ساحة سان بطرس بروما. وحضر المصلون إلى الكنائس بكثافة كبيرة، معلنين موقفا واحدا يتمثل في رفض أي عدوان على سورية. ونادى الأساقفة بضرورة تحرك المجتمع الدولي لمنع أي استهداف لسورية، منددين بالذرائع التي تساق للتدخل في الشأن السوري. واختتمت الصلاة على أمل أن يعيش أبناء سورية في سلام وأمان بعيدا عن أهوال حرب تهدد مستقبلهم. المزيد في التقرير المصور
http://arabic.rt.com/news/626695

البابا فرنسيس الأول من كنيسة القديس بطرس لنعمل من أجل السلام والمصالحة ووضع حد للحرب التي هي دائما

معلولا في عهدة الجيش العربي السوري

Frensh
L’armée syrienne a obtenu le village araméen chrétien de Ma’lula, ma L’armée syrienne a obtenu le village araméen chrétien de Ma’lula, mais snipers terroristes sont toujours collines voisines de tir civils indistinctement
Rebelles d’Al-Qaeda ont attaqué un village chrétien de Ma’lula, en Syrie – abrite l’un des plus anciens monastères du monde, le dernier village au monde où encore l’araméen est parlée.
L’armée syrienne a obtenu une grande partie de la commune – mais les habitants disent que les combattants de l’opposition radicale, mercenaires terroristes sans morale ou la religion, ont saisi les collines environnantes – et leurs snipers sont encore à tirer au hasard dans la communauté.
L’armée arabe syrienne qui les entoure avec l’intention de les neutraliser sans causer plus de victimes parmi la population

English
The Syrian Army has secured the Aramaic Christian village of Ma’lula, but terrorist snipers are still nearby hills firing indiscriminately civilians
Al-Qaeda-linked rebels have attacked a Christian village of Ma’lula, in Syria – home to one of the world’s oldest monasteries, the last one village in the world where still the Aramaic is spoken.
The Syrian Army has secured much of the township – but residents say radical opposition fighters, terrorist mercenaries with no moral or religion, have seized nearby hills – and their snipers are still firing indiscriminately at the community.
The Syrian Arab Army is surrounding them with the intention to neutralize them without causing more victims among the population

من تلفزيون روسيا اليوم أيضا

اهداء من الزميل mmc43
الجيش العربي السوري يؤكد سيطرته على معلولا

حسين مرتضى – مباشر من معلولا في ريف دمشق بعد تعرض سيارة قناة العالم لرصاص قناصة هناك

دخول الجيش العربي السوري إلى وسط معلولا وبدء تمشيط الشوارع والحارات 079\2013

كاميرا روسيا اليوم ترصد معارك الجيش السوري في معلولا 7/9/2013

أعجوبة السيدة العذارء : أيقونة السيدة العذراء في دير سيدة صيدنايا
تدمع زيتاً لدى مناجاة المؤمنين لها كي تحمي سوريا وشعبها
بركة سيدة صيدنايا تكون معكم جميعاً……. أمين
سيدة صيدنايا THE LADY OF SAYDNAYA

صيدنايا

معلولا…مريم لا تبك..أنت هنا.وهم العابرون

أحلى عيد ميلاد للعذارء – كورال نجع زريق

تقرير المراسلة الفرنسية  عن الحياة الطبيعية للشعب السوري

مراسلة تلفزيون الـ  ب ف م  الإخباري الفرنسي في دمشق .. قالت التالي في رسالتها المصورة من دمشق اليوم .. و اعادوها اكثر من مرة أثناء النهار لأنهم « متفاجئون من السوريين » :
ما صدمنا هنا هو حالة الارتخاء « او اللاتشنج » الموجودة لدى الشعب .. و لولا بضعة أصوات قذائف ثقيلة نسمعها بين الحين والآخر من خارج المدينة .. لما كنا صدقنا ابدا أننا في قلب عاصمة دولة تعيش الحرب منذ اكثر من سنتين ..الشوارع مليئة بالنشاط ..الناس تشرب و تأكل في المقا.هي . ويخرجون لسهرات في المساء .. و حتى نسمع الموسيقا و الحفلات ..
ختمت رسالتها الاولى بالقول  » إنه شعب يريد أن يعيش » …
في رسالتها الثانية قالت :
ما صدمنا هو أن غالبية الشعب في دمشق يعتبرون أنهم على حق و أن الدول الغربية تريد العدوان بلا سبب .. قابلت شخصا « و هو مسيحي هكذا قالت المراسلة » قال لي ماذا تريدون أنتم الغربيون منّا ؟ لماذا تريدون قصف دولتنا ؟ ما هو تبريركم ؟ نحن نحارب الإرهاب و المتطرفين منذ سنتين و انتم الآن تريدون ان تضربوننا ؟ هل ترين تلك الكنيسة ؟ لقد أصابتها قذيفتان من الإرهابيين منذ عدة اسابيع ..لكنها ما زالت واقفة .. و انا سابقى واقفا و كل من في دمشق سيبقى واقفاً و لن نخرج منها ابداً ..Dr Mahdi Younes

نعم ..نعم ..ومازالت  دمشق الشآم تستيقظ مع فيروز صباح كل يوم


Maha

Cet article, publié dans Uncategorized, est tagué , , , , , . Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Votre commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l’aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion /  Changer )

Photo Google

Vous commentez à l’aide de votre compte Google. Déconnexion /  Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l’aide de votre compte Twitter. Déconnexion /  Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l’aide de votre compte Facebook. Déconnexion /  Changer )

Connexion à %s